صوت محافظة لحج

الانتقالي يواصل إجراءاته التعسفية والمناطقية بحق الصحفيين في عدن

لحج نت | خاص


يواصل المجلس الانتقالي إجراءاته التعسفية بحق الصحفيين واستهدافهم بشكل واضح في عدن، حيث اصدر تعميم جديد اظهر مدى المناطقية والعنصرية التي يتعامل بها مع الصحفيين من أبناء المحافظات الأخرى منها لحج وأبين.

وقالت مصادر خاصة ان التعميم الجديد الذي أصدرته الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي التابعة للإنتقالي، بخصوص النشاط الصحفي، أثار استياء المؤسسات الإعلامية والصحفية، معتبرة ذلك تقييداً لعملها بشكل فاضح، وهو ما يخالف القانون.

وبحسب المصادر فان بنود التعميم، تضمن إلزام كافة المؤسسات الإعلامية والمنظمات والهيئات المحلية والدولية، بإعطاء أبناء عدن المحسوبين على الإنتقالي الأولوية في التوظيف، في إقصاء صادم للمهنية ولأبناء المحافظات الأخرى.

ووفق الصادر فان العديد من المؤسسات الإعلامية والصحفية نددت بتعميم الإنتقالي، مؤكدةً أنه استهداف صريح لحرية الصحافة وتقييد لكل العاملين فيها.

يذكر ان سلطة الانتقالي سبق وان اتخذت العديد من الإجراءات التعسفية بحق الصحفيين، ناهيك عن تعرض العشرات منهم للاعتقال والاغتيالات، منها اغتيال الصحفية رشا الحرازي بعبوة ناسفة زرعت في سيارة زوجها الإعلامي محمود العتمي، وانفجرت أثناء مرور السيارة قرب ساحل أبين بمديرية خور مكسر في عدن، ما أدى إلى مقتل الصحفية “رشا” وهي حامل، بينما أصيب زوجها بجروح بالغة نقل على إثرها إلى أحد مستشفيات المدينة، وفي الاونه الاخيرة تعرض الصحفي عبدالله حاجب لمحاولة اغتيال في عدن ما ادى الى إصابته بجروح بالغة.

وفي السياق تعرض مقر نقابة الصحفيين اليمنيين الكائن في مدينة التواهي بعدن للمداهمة والاقتحام حيث قام مسلحو الانتقالي بإنزال لافته واستبدالها بلافتة أخرى كما فرضوا طوقا مسلحا عليها

قد يعجبك ايضا